كلام عن الماضي والحاضر والمستقبل

ولنا الحاضر، والحاضر، والمستقبل إن الماضي ببعده الرمزي يذكّر بالأصول والفروع، فهل يمكن لعاقل يعرف ماضيه ويختزنه أن يتجاهله، أو يقفز من فوقه، فيسلّم كلّ مفاتيح ماضيه لجلاّده؟ تابعنا على انستغرام. موضوع: حوار بين الماضي والحاضر والمستقبل الخميس سبتمبر 23, 2010 2:42 pm

2022-11-28
    حياة النبي قبل البعثة ص 35
  1. – العائلة هي الحياة
  2. ويكاد يذكر