و النفس تتوق لمن يرحمها

.

2022-11-28
    د محمد العوله